السبت 6 ربيع الثاني 1440 هـ - 15 ديسمبر 2018 م

في مركزي بريدة ..تدخل طبي ناجح ينقذ حياة شاب يعاني من ورم بداخله صديد في الراس

في مركزي بريدة ..تدخل طبي ناجح ينقذ حياة شاب يعاني من ورم بداخله صديد في الراس

تمكن بفضل الله أطباء جراحة الأنف والأذن والحنجرة بمستشفى بريدة المركزي من إنقاذ حياة شاب في مقتبل العمر يعاني من وجود ورم مع خراج بالرأس ويقع خلف الأذن بداخله صديد، مسبباً له تآكل في عظمة الخشاء للرأس ، وكان المريض قد حضر إلى قسم الطوارئ بالمستشفى، وهو يعاني من ألم شديد بالأذن اليمنى مع وجود ورم، وبعد المعاينة وعمل أشعة مقطعية ورنين مغناطيسي للورم، لمتابعة المخ، بينت الأشعة وجود ورم وخراج بالرأس خلف الأذن داخله صديد وتسوس شديد بعظمة الخشاء.

حيث تم على الفور اتخاذ قرار سريع من قبل الفريق المعالج بقيادة استشاري الأنف والأذن والحنجرة د. محمد محمود النشواني ، بتحويل المريض إلى العمليات العاجلة، حيث تم فتح الخراج واستخراج 20 مل من الصديد و فتح عظمة الخشاء وتنظيف التسوس الداخلي بالعظام، وقد تكللت العملية بالنجاح ولله الحمد والمريض حالته مستقرة وفي تحسن مستمر.

من جانب آخر أطلقت الصحة نظام “التراخيص الصحية الالكترونية” والذي يعد نقلة نوعية في إجراءات الحصول على التراخيص الصحية. حيث يتميز هذا النظام بالتحقق والتدقيق الفوري للبيانات والمعلومات بشكل آلي من قبل الوزارة دون الحاجة للمعاملات الورقية وخلال فترة زمنية قياسية، كما يأتي هذا النظام كخطوة سباقة تتماشى مع أفضل الممارسات العالمية في الإجراءات الحكومية الإلكترونية. وأوضحت الصحة أن النظام الالكتروني الجديد يشتمل على خدمات عدة منها إصدار وتجديد الموافقة الأولية للمنشآت الصحية خلال ٦٠ ثانية بدلاً من شهر أو شهرين سابقاً، بالإضافة إلى تقديم خدمة إصدار و تجديد تراخيص الممارسين الصحيين عبر ٣ خطوات فقط و خلال ٣٠ ثانية، كما يقدم النظام خدمات تراخيص المنشآت الصحية النهائية و خدمات أخرى مثل ندب الممارسين الصحيين وغيرها مما تعمل الوزارة على تطويرها لتصبح منصة متكاملة الخدمات. كما سيمكن نظام التراخيص الصحية الجديد المستخدمين من الحصول على الخدمة بكل يسر وعلى مدار الساعة مما سيسهم في تطوير وسرعة إنجاز الإجراءات والموافقات. لافتةً أن النظام الجديد سيُتيح الفرصة كذلك للمنشآت الصغيرة والمتوسطة تحديداً لزيادة مساهمتها في منظومة القطاع الصحي نتيجة سهولة استخدام النظام والحصول على التراخيص في مدة زمنية قياسية.